الرئيسية / منوعات / الولايات المتحدة تحذر من عواقب سيطرة جماعات إرهابية على أدلب

الولايات المتحدة تحذر من عواقب سيطرة جماعات إرهابية على أدلب

الولايات المتحدة تحذر من عواقب سيطرة جماعات إرهابية على أدلب

حذرت الولايات المتحدة الأمريكية متمثلة في واشنطن من وقوع عواقب سيئة، في حالة سيطرة جماعات إرهابية لها صلة بتنظيم القاعدة في سوربا على محافظة إدلب بشمالي غرب سوريا، بالإضافة إلى أن هذا الأمر  سوف يصعب من أثناء روسيا عن استئناف القصف الذي توقف مؤخرا.

وقال مايكل راتني أكبر مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية عن السياسة في سوريا، في رسالة نشرت على شبكة الانترنت “إن الهجوم الأخير الذي شنته هيئة تحرير الشام، وتصدرته جبهة النصرة سابقا والتي كانت فرع تنظيم القاعدة في سوريا، عزز سيطرتها على المحافظة و”يعرض مستقبل شمال سوريا لخطر كبير”.

وفي اطار وقوفه وراء محادثات مع موسكو، وجر ت بسرية تامة في عمان، بشأن وقف إطلاق النار الذي أعلن عنه في يوليو تموز كلا من الرئيس الأميركي دونالد ترامب والرئيس الروسي فلاديمير بوتن، بأن “شهد شمال سوريا واحدة من أكبر مآسيه”.

وقال أيضا أن في حالة” هيمنة جبهة النصرة على إدلب سيكون من الصعب على الولايات المتحدة إقناع الأطراف الدولية باتخاذ الإجراءات العسكرية اللازمة.

وتعتبر محافظة أدلب هي المحافظة الوحيدة الواقعة بصفة كاملة تحت تحت سيطرة المعارضة، وهدف رئيسي لضربات كلا من روسيا وسوريا الجوية التي أوقعت عديد من القتلى والجرحي المدنيين، ويخشى كثير من سكان أدلب من وقوع المحافظة هدفا لهجمات لا تتوقف من روسيا وسوريا.

اترك لنا تعليق ونحن نهتم به